نابلس - النجاح - أكد د.حسام أبو فرسخ إستشاري الأمراض الوراثية والجينية في عمان أن  فايروس كورونا يتشابه كثيرا مع فايروس الإنفلونزا الإسبانية .

وأوضح أبو فرسخ خلال لقاء عبر "فضائية النجاح" أن الإنفلونزا الإسبانية التي ظهرت عام 1918 قد تكون هي نفسها وباء كورونا المستجد، في توقع منه أن يصاب أكثر من ثلث سكان العالم بهذا الفايروس بعد تبين ان فصل الصيف لا يغير من مجرى تزايد وانتشار الوباء مع دخول الموجة الثانية بهذه القوة، وسينجو فقط من يأخذ بالإحتياطات و التدابير اللازمة .

واعتبر أبو فرسخ أن العديد من الدول أخطأت التقدير في الإجراءات الضرورية من غير الضرورية ، وقال، يجب عليها مراجعة حساباتها لكي يكون هنالك توازن لتستمر عجلة الإقتصاد ، مع التدابير الوقائية اللازمة بتشكيل لجنة علماء و مختصين لتقييم الوضع و ما هو لازم للمرحلة.

واستبعد أبو فرسخ ظهور لقاح للكورونا قبل إنتهاء الموجة الثانية للوباء وفي بداية العام القادم ، منوها على ضرورة أخذ لقاح الإنفلونزا الموسمية لكي لا تختلط أعراضها مع أعراض فايروس كورونا وللحماية من الذهاب للمستشفيات أيضا .