نابلس - النجاح - أكد د.محمد صويلح مدير قسم الوبائيات في وزارة الصحة بمحافظة قلقيلية، أن الاصابات المكتشفة بينهما 10 حالات بصحة جيدة، وتم تحويلهم للحجر المنزلي.

وأوضح أن هنالك حالة رقم 11 تم تقييمها في المستشفى، وتحويلها لمستشفى نابلس العسكري لوجود إلتهاب حاد في الرئة.

 وأشار إلى أن طواقم الطب الوقائي لا تزال تعمل على حصر المخالطين وتحديد الخارطة الوبائية للوصول إلى الحالة الأولى من المصابين والتي لم تكتشف بعد، بسبب كثرة حالات الإختلاط .

 وبين أن الصورة الوبائية في قلقيلية ستتضح أكثر بعد ظهور كل نتائج العينات التي أخذت.