نابلس - النجاح - قال  نائب محافظ محافظة الخليل، خالد دودين، أن عدد الاصابات في مرحلة الاغلاق كان قليل جدا، وأوضح أنه طيلة فترة الطوارئ والإغلاق قبل العيد كان هناك تحريض ممنهج وشامل بفكرة أن وباء كورونا هو مؤامرة " على فلسطين وعلى بيوت الله "، وشهدنا قيام تجمعات ومطالبات من أجل فتح المساجد في صلاة العيد مما أدى إلى حالة الإنفلات بعد العيد .

وقال، خلال استضافته في التغطية الخاصة التي اطلقتها فضائية النجاح بدعم من جامعة انجاح الوطنية وبشراكة رئيسية مع شبكة وطن وشبكة قدس و راديو علم و عدد كبير من الاذاعات المحلية، إنه رغم التفاؤل من النتائج التي ستسفر عنها حالة الإغلاق هذه في تقليص عدد الإصابات ، لكن لا تزال هناك حالة من الإستهتار في الخليل خصوصا من ناحية الأفراح مع العلم أنها أكبر عامل في إنتشار الوباء في المحافظة .