نابلس - النجاح - اكد وزير النقل والمواصلات المهندس عاصم سالم، انه ومنذ اعلان حالة الطوارئ من قبل الرئيس محمود عباس، بسبب فيروس كورونا، تم تشكيل لجنة طوارئ في الوزارة تعمل على مدار (24) ساعة، بدأت بعمليات التعقيم في مقر الوزارة والمديريات كافة، ووضعت خطة لالية مراجعة المواطنين، لضمان عدم وجود اي ازدحام.

وتابع سالم في حديث لـ"النجاح": كما اننا اصدرنا تعليمات لمديرية الترخيص بأعتبار كل الرخص الشخصية ورخص المركبات مجددة تلقائياً طوال فترة الطوارئ، مشيراً الى ان تجاوز هذه الازمة يعتمد بشكل كبير على التزام المواطنين باعتبار المسؤولية في ظل هذه الجائحة تقع على عاتق الجميع".

وفيما يتعلق بالخسائر التي تكبدها قطاع النقل والمواصلات قال سالم:" هذه الازمة اثرت على القطاعات كافة، والاضرار عامة وتشمل كل القطاعات، وما نمر به حاليا حالة من الشلل الاقتصادي، ومن اجل ذلك تم تشكيل لجنة اقتصادية من وزراء وخبراء اقتصاديين لوضع كل السيناريوهات لاعادة انعاش الاقتصاد وتعويض المتضررين ما بعد انتهاء هذه الازمة".

وأضاف:" كما ونعمل في ظل هذه الازمة عملنا في الحكومة على تشكيل لجان طوارئ في المحافظات كافة برئاسة المحافظين لجمع التبرعات من قبل الجهات والمؤسسات التي يمكنها ان تساعد الاسر الفقيرة والتي تعاني من وضع اقتصادي سيء، وهذا ضمن المساعدات الانية والمستعجلة".

وفيما يتعلق بوضع اصحاب مدارس السياقة والسائقين أكد سالم انه سيعمل بكل الامكانيات المتحاة على اعادة انعاش هذه القطاعات، وهذا ما تعمل عليه اللجنة الاقتصادية التي تم تشكيلها والتي ستتبلور خطتها خلال الايام القادمة.

وحول المطالبات بأن تعمل بعض مؤسسات وزارة النقل والمواصلات من وسائل نقل عمومي وتكسيات، في المحافظات أشار سالم ان هذه الفكرة مطروحة، وسيكون هناك الية معينة لاعتمادها خلال العمل لضمان سلامة الجميع، اذا ما تم الاتفاق بالمجلس الوزاري على هذا الطرح، ولكن سيكون هناك شروط مشددة وضمن تعليمات من قبل وزارة الصحة للحفاظ على سلامة المواطنين.

وأضاف:" هناك قطاع المستوردين للمركبات ايضا قد تضرر من هذه الازمة فالبعض استورد المركبات ولا زالت عالقة ولم يتمكن من ادخالها، ونحن نعمل في الوزارة على ترتيب هذا الامر خلال الاسبوع القادم، في المحافظات".

كما واكد سالم ان الوزارة تعمل على الية التواصل الالكتروني مع المواطنين لتسيير امورهم،  حيث ان اكثر من (50%) من ارشيف الوزارة اصبح الكترونيا، كما ان هناك تواجد في الوزارة من قبل الموظفين ولكن بوتيرة منخفضة، الا ان لجنة الطوارئ متواجدة على مدار الساعة، وتستقبل اتصالات واستفسارات المواطنين والمستوردين على الرقم (150).