نابلس - النجاح - أكد النائب الاردني في مجلس النواب نضال الطعاني،   على الموقف الاردني الثابت شعباً وقيادةً من القضية الفلسطينية.

وتابع الطعاني في حديث لـ"النجاح": ما قدمه ترامب لا علاقة له بالحقوق الفلسطينية ولا يمكن تسميته صفقة "سلام"، فهي مجرد اقتراحات من الرئيس الامريكي، ولا نقبل باي شكل من الاشكال ان تمر اي مقترحات لا تتماشى مع حقوق الشعب الفلسطيني، فهذه الصفقة فاشلة سياسياً".

وأضاف:" هذه الصفقة تخالف القرارات والقانون  الدولي، ولا بد من ايجاد منصات سياسية حقييقة، مع الدول الناشطة من اجل السلام، لمجابهة هذه الصفقة، فالرفض الشعبي والمسيرات لا تكفي، ويجب تدعيمه بمداولات سياسية حقيقية، لنصرة الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة".

واكد الطعاني،  ان مجلس النواب الاردني يرفض اي قرار ضد الشعب الفلسطيني، مضيفاً:"  لكن هذا الرفض دون سياسة حقيقة تتبع لمجابهة، هذه القرارت لا يكفي،  بالتالي اذا لم يعمل مجلس النواب الاردني،  لايجاد رؤية سياسية حقيقة، لن يكون هناك اي نتائج على ارض الواقع، من اجل وقف هذه المهزلة السياسية التي طرحت.