غزة - مارلين أبوعون - النجاح - نفت حركة حماس الأنباء التي أوردتها وسائل إعلام، مساء اليوم الثلاثاء، حول تلقيها تحذيرا مصريا حول تلقيها تحذيراً مصريا من التصعيد ضد إسرائيل بناءً على تعليمات من حزب الله وإيران.

وقال الناطق باسم حركة حماس، حازم قاسم، في تصريح مقتضب ل"النجاح الاخباري" " لم يصلنا أي رسائل من مصر، وهذه الاخبار هي عارية تماماً عن الصحة، وواضح أن مصدر هذه الاخبار هي جهة إسرائيلية ، أو جهات تريد تعكير العلاقة الحمساوية المصرية، وخاصة في ظل وجود الوفد الحمساوي بالقاهرة."

وتابع" العلاقة بين حركة حماس والقاهرة أكبر من أن يتم التعامل معها بهذه الطريقة، والعلاقة بينهما واضحة وفي تطور مستمر ونحن وضعنا مصر بصورة الوضع والعدوان الإسرائيلي على غزة ولم نتلقى منها متل تلك الرسائل."

وحول وجود وفد حماس للقاهرة ،قال قاسم إن زيارة وفد حماس للقاهرة لم تكن الأولى ولن تكون الأخيرة وهي تأتي ضمن دور مصر في التخفيف عن أهالي قطاع غزة، وتوسيع هذا الدور ،وما تتعرض له القضية الفلسطينية على يد الإدارة الامريكية، وهذه الملفات دائمة الحضور على طاولة المباحثات بين الحركة والجانب المصري."

اقرأ أيضاً:مصر تحذر حماس من التصعيد مع اسرائيل بتعليمات من إيران وحزب الله

وكانت مصادر مصرية، ذكرت أن الوفد المصري حذر حركة حماس من التصعيد ضد إسرائيل بناءً على تعليمات من حزب الله وإيران.

وطالب الوفد المصري حركة حماس بإقرار خطي بالالتزام باتفاقيات التهدئة التي تم الاتفاق عليها مع الاحتلال الاسرائيلي بوساطة مصرية قبل أشهر.

وأبدت مصر بحسب مصادر مصرية ، غضبها من إطلاق صواريخ من غزة على إسرائيل أثناء وجود وفد حماس بالقاهرة، وهددت مصر حماس بوقف رعاية أي مبادرة تهدئة مع إسرائيل إذا استمر إطلاق الصواريخ.