نابلس - ايام حنني - النجاح - أكد رئيس بلدية نابلس المهندس عدلي يعيش أن عدم استكمال مشروع توسعة طريق بيت وزن غرب مدينة نابلس ناجم عن الأزمة المالية.

وقال يعيش في تصريح لبرنامج " صباح فلسطين" على أثير "إذاعة صوت النجاح" يوم الاثنين إن المشكلة الأساسية تكمن في عدم توفر الأموال لإتمام المشروع.

 وأشار يعيش إلى أن البلدية ستعمل على استئناف العمل في المشروع بأسرع وقت ممكن.

ويتضمن المشروع شارعا بطول كيلومترين بحيث يبدأ من مفرق قوصين وينتهي عند مدخل جامعة النجاح (الحرم الجديد) فيما تبلغ التكلفة الإجمالية لإنجازه مليون وثمان مائة ألف دولار بحسب معطيات رسمية.

ويطالب مواطنون باستكمال التوسعة التى بدأت في الشارع قبل نحو 3 أشهر، في ظل وجود مخلفات التوسعة على جوانب الطريق.

يذكر ان الطريق يعاني من الضيق والقدم وتكرار حدوث الانهيارات الترابية خلال فصل الشتاء كما شهد وقوع عدد من الحوادث المرورية التي خلفت إصابات وأضرارا مادية.