النجاح - شركة بولندية تطلق تطبيقاً للأجهزة الذكية مرتبط بفيروس كورونا المستجد، يسمح للأشخاص الخاضعين لحجر صحي إلزامي، مدته 14 يوما بإرسال صور شخصية لإخطار السلطات بأنهم يقبعون في المنزل.

ويستخدم تطبيق "هوم كوارنتين" لتحديد الموقع الجغرافي وخاصية التعرف على الوجه ما يسمح للمستخدمين المعزولين بتحديد اماكنهم للسلطات للتأكد من أنهم يقيمون بالفعل في المنزل كما هو مطلوب.

ويسجل المستخدمون أولا صورة ذاتية و يطلب منهم باوقات مختلفة المزيد من الصور على مدار اليوم. وفي حال فشل المستخدمون في الرد في غضون 20 دقيقة يتم تنبيه الشرطة.
وحسب الناطق باسم الوزارة الرقمية في بولندا فالمواطنين لديهم خيار اما تلقي زيارات غير متوقعة من الشرطة، أو تحميل هذا التطبيق، وفرضت الشرطة غرامة قدرها 111 يورو على الشخص الذي يخالف قواعد الحجر الالزامي وقد تصل اكثر.

وعلى غرار دول الاتحاد الأوروبي الأخرى، فقد أدخلت بولندا مجموعة من الإجراءات لمكافحة انتشار فيروس كورونا، بما فيها إغلاق المدارس حتى عيد الفصح، وإغلاق الحدود أمام الأجانب. كما أنها طلبت من السكان العمل من منازلهم.