لميس أبو صالح - النجاح - أنامل الأربعينية هويدا أبو يعقوب تبدع بصناعة الصابون بطرق تقليدية وباستخدام أصناف عديدة ومتنوعة من حليب الماعز، والعسل، وحبة البركة، وزيت الزيتون، وطين البحر الميت، وغيرها من المكونات الطبيعية التي لا تحمل أي أضرارعلى مستخدميها.

وتقول صانعة صابون يدوي هويدا أبو يعقوب "تخلط المكونات وفق مقادير علمية محددة وتحدد الكميات المناسبة، قبل أن تضعها في قوالب وتتركها لنحو يومين في درجة حرارة معتدلة، ومن ثم تنظفها وتغلفها بشكل جميل لبيعها للمستهلكين".

وتضيف أبو يعقوب " ابتكرت ثمانية أصناف من الصابون،  وتنتج اثنتي عشرة ألف قطعة صابون شهريًا لكل صنف ميزته الخاصة كصابون الحليب بالشوكلاتة الذي يعمل على ترطيب وتنعيم البشرة الجافة".

تمثل هويدا أبو يعقوب نموذج للمرأة الفلسطينية الكادحه التي طورت مشروعها رغم قلة الإمكانيات وحققت النجاح بتصدير منتجاتها الى خارج الوطن لاقبال كبير عليه.

تحتفل دول العالم باليوم العالمى للمرأة، والذى يوافق اليوم الجمعة 8 مارس،حيث  يتم الإعتراف خلاله بإنجازات المرأة، ويكون بمثابة فرصة لحشد الدعم لحقوقها وترسيخ ضرورة مشاركتها فى مختلف المجالات.