نابلس - النجاح -  نُظّمت اليوم الخميس وقفة إسناد للأسرى المضربين عن الطعام في مدينة نابلس شاركت فيها فعاليات نابلس على دوار المدينة.

وقال كمال أبو ظريفة في كلمة اللجنة الوطنية لدعم الأسرى، التي نظمت الفعالية، إن معركة الأمعاء الخاوية تأتي دفاعا عن كرامة الأسرى، وحقوقهم المشروعة.

وأضاف: أن الفعاليات مستمرة إسنادا للأسرى حتى إنهاء الاعتقال الإداري الجائر.

ورفع المشاركون الأعلام الفلسطينية واللافتات المنددة بالاعتقال الإداري، وصور الأسرى المضربين عن الطعام، ورددوا الهتافات التي تحيي صمودهم.

ويواصل سبعة أسرى إضرابهم المفتوح عن الطعام رفضا لاعتقالهم الإداري وهم: كايد الفسفوس منذ 78 يوما، ومقداد القواسمة منذ 71 يوما، وعلاء الأعرج منذ 53 يوما، وهشام أبو هواش منذ 45 يوما، ورايق بشارات منذ 40 يوما، وشادي أبو عكر منذ 37 يوما، وآخرهم الأسير حسن شوكة المضرب منذ 11 يوما.

ويقبع الأسير القواسمة في مستشفى "كابلان"، فيما يقبع كل من: الفسفوس، والأعرج، وأبو هواش، وبشارات في سجن "عيادة الرملة"، أما الأسيرين شادي أبو عكر، وحسن شوكة فيقبعان في زنازين سجن "عوفر".