النجاح - يواصل الأسيران أحمد زهران ومصعب الهندي إضرابهما المفتوح عن الطعام، رفضا لاعتقالهما الاداري في سجون الاحتلال الإسرائيلي، منذ أكثر من 60 يوما.

وأفاد المتحدث باسم هيئة شؤون الأسرى والمحررين حسن عبد ربه، أن الأسيرين يعانيان من ضعف في بنية الجسم، وتعب شديد، ويرفضان الحصول على مدعمات، أو إجراء أيه فحوصات طبية، مشيرا الى حياتهما معرضة للخطر، وذلك نتيجة لنقص الأملاح، والسوائل في الجسم.

علماً أن الأسير زهران (42 عاما) من قرية دير أبو مشعل، شمال غرب مدينة رام الله، يواصل إضرابه عن الطعام لليوم الـ 63 على التوالي، فيما يواصل الهندي (29 عاما) من قرية تل جنوب غرب نابلس، إضرابه منذ 61 يوما، وتحتجزهما إدارة معتقلات الاحتلال في معتقل "نيتسان" – الرملة.