النجاح - اضاء مواطنون في بيت لحم مساء اليوم الاثنين، الشموع تضامناً مع اسرانا المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال الاسرائيلي .

واحتشد المشاركون في ساحة المهد، ورفعوا الاعلام الفلسطينية، وصورا لعدد من الأسرى ورددوا هتافات ضد سياسة ادارة سجون الاحتلال بحق أسرانا .

وقال محافظ بيت لحم كامل حميد: "نضيء اليوم هذه الشموع لننير درب الحرية لأسرانا وإقامة دولتنا الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف، ولنقول للمحتل والعالم أننا الى جانب قضية أسرانا ولن نتخلى عنهم".

وحمل وزير الأسرى السابق عيسى قراقع قوات الاحتلال المسؤولية عن حياة أسرانا، مطالبا العالم بالتدخل فورا لإنقاذ حياتهم قبل فوات الأوان .

بدوره، اكد مدير مكتب هيئة شؤون الاسرى والمحررين في بيت لحم منقذ أبو عطوان، أن الفعاليات التضامنية مع الاسرى الابطال ستستمر حتى تحقيق النصر، مطالبا بتوسيع المشاركة حتى تكون داعما حقيقيا للأسرى في مواجهة السجان .

ودعا حسين رحال في كلمته باسم القوى الوطنية، كافة الفصائل أن تتوحد في خندق واحد الى جانب اسرانا ونجعل من قضية الاسرى نقطة توحل نحو تعزيز الوحدة الوطنية لإفشال كافة مخططات سلطات الاحتلال الاسرائيلي.