النجاح - قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، إن إدارة سجون الاحتلال لا تزال تعزل الأسير أيمن علي سليمان طبيش (39 عاما) من سكان دورا جنوب غرب الخليل في عزل "ايالون" في ظل ظروف صعبة وسيئة للغاية.

وأوضحت الهيئة في بيان، اليوم الخميس، أن الاحتلال يحتجز طبيش في زنزانة ضيقة، تفتقر إلى أدنى مقومات الحياة الآدمية، ومعدومة النظافة والتهوية، ومليئة بالرطوبة والإضاءة الخافتة، ويحرم الأسير طبيش من الخروج إلى الفورة سوى ساعة يوميا، وكذلك لا يزال محروما من الزيارة، إضافة إلى المعاملة السيئة التي يتلقاها من السجانين.

ولفتت إلى أن الأسير طبيش اعتقل بتاريخ 1/8/2016، وصدر بحقه عدة أوامر ادارية، ينتهي آخرها بتاريخ 20/5/2019، كما صدر بحقه عدة قرارات عزل انفرادي منذ 27/12/2018، وينتهي قرار العزل الأخير بتاريخ 9/4/2019.

وكان الأسير طبيش قد اعتقل مرات عديدة في سجون الاحتلال، أمضى خلالها ما يزيد عن 12 عاما في الأسر، غالبيتها في الاعتقال الإداري، وقد دخل عدة اضرابات مفتوحة عن الطعام خلال السنوات السابقة، احتجاجا على قرارات اعتقاله الإدارية.