نابلس - النجاح -  وجهت حركة "فتح"، اليوم السبت، التحية لعضو لجنتها المركزية، القائد كريم يونس وهو يدخل عامه السابع والثلاثين في سجن الاحتلال بصلابة وكبرياء.

 وجاء في بيان المتحدث باسم الحركة عاطف ابو سيف: "ان بطولات الحركة الأسيرة، كانت وستظل نبراسا  يضيء لنا طريق نضالنا الوطني، وكريم يونس هو ابن فلسطين وابن "فتح"، وهو قائد وطني كبير قدم خلال السنوات الماضية نموذجا وتجربة نضالية منقطعة النظير".

واضاف ابو سيف: "لقد شهدت السنوات الستة والثلاثين الماضية، التي أمضاها كريم في "باستيلات" البطولة والتضحية، الكثير من المآثر والعلامات الفارقة التي عكسها في تجربته النضالية".

وأعادت "فتح" التأكيد على أن حريتنا لن تكتمل إلا بحرية كريم وبقية أسرانا البواسل، وأن النضال من أجل حرية الاسرى لن يتوقف.