النجاح - أفرجت سلطات الاحتلال، أمس الأحد، عن ثلاثة أسرى مقدسيين بعد انتهاء مدة محكومياتهم.

وأوضحت لجنة أهالي الأسرى المقدسيين أن إدارة سجن "جلبوع" أفرجت عن الأسير المقدسي لقمان عطون من بلدة صور باهر، بعد أن أمضى مدة محكوميته البالغة عامين ونصف.

وأضافت أن إدارة سجن "ريمون" الصحراوي أفرجت عن الأسير محمد ماجد أبو سنينة من مخيم شعفاط بعد أن أمضى 12 شهرًا داخل قلاع الاسر.

كما أفرجت سلطات الاحتلال عن الأسير مجد نايف مصطفى (16 عامًا) من سجن "مجدو"، بعد اعتقال دام 8 أشهر، وهو من سكان العيسوية.

يذكر أن الأسير المحرر مصطفى خُضع للحبس المنزلي لمدة 14 شهرًا، وتعرض للإصابة برصاص الاحتلال، وتم استئصال طحاله، واعتقل أكثر من مرة، وحُرم من التعليم بسبب الأسر.