النجاح - من المقرر اليوم الأحد، أن يفرج الاحتلال عن الأسير نزيه سليمان عثمان (35عاماً) من قرية مجدل بني فاضل، جنوب مدينة نابلس، وذلك بعد أن أنهى مدة اعتقاله كاملة في سجون الاحتلال.

وكان قد اعتقل الاحتلال الأسير عثمان بتاريخ 25/3/2015 خلال حاجزٍ طيار نصب خصيصاً له قرب طولكرم، وأصدر بحقه لاحقاً حكماً يقضي بالسجن مدة أربع سنوات.

واتهم الاحتلال الأسير عثمان بالتخطيط لتنفيذ عملية خطف جنود صهاينة رفقة عدد من أخوته، وهو شقيق ثلاث أسرى محررين وشقيق الأسيرة المحررة سماهر زين الدين، وقد تعرض خلال فترة اعتقاله إلى الإهمال الطبي، وأجريت له عملية قسطرة خلال فترة تواجده في سجن عسقلان بعد مماطلة.

تجدر الإشارة إلى أن الأسير عثمان يترك خلفه في سجون الاحتلال شقيقاً آخر يقضي حكماً بالسجن المؤبد وهو الأسير عبد الرحمن عثمان المعتقل منذ العام 2006.