النجاح - أبلغ اليوم، محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين تميم يونس اللجنة الإعلامية لإضراب الكرامة، والذي أجرى أول زيارة لعميد الأسرى كريم يونس قبل قليل، أنه تمكن من زيارة كريم في معتقل الجلمة، حيث يتمتع بمعنويات عالية جدا، مؤكدا أن إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلي لم تجر أي مفاوضات جدية مع الأسرى حتى الآن.

ونقل محامي الهيئة على لسان عميد الأسرى وباسم الأسير القائد مروان البرغوثي الموجود أيضا في زنازين الجلمة، رسالة تحية وإكبار إلى الشعب الفلسطيني ولكل الأصدقاء والأحرار في العالم على وقفتهم ومساندتهم العظيمة لحقوق ومطالب الأسرى العادلة والمشروعة، والتي اعطتهم القوة والإصرار على الصمود والتحدي حتى نيل مطالبهم.

وثمن كريم يونس موقف قيادات وكوادر الفصائل الوطنية والإسلامية التي انضمت الى معركة الكرامة، والدخول في الإضراب، مشددا على ان وحدة الحركة الأسيرة وصلابتها كفيلة أن تحقق الانتصار، وأن النصر حليفنا إن شاء الله.

وقال عميد الأسرى:  إن الأسير القائد مروان البرغوثي يقبع في زنزانة مجاورة لزنزانته، وان معنوياته عالية جدا، ولم ألتق معه الا 3 ساعات بداية نقلنا، ثم تم عزلنا عن بعضنا حتى اللحظة، والزنازين التي نقبع فيها ضيقة وسيئة جدا، وتفتقد لكل المقومات الإنسانية والصحية.

وأشار المحامي تميم إلى أن إدارة سجن الجلمة ستنقل عميد الأسرى كريم يونس الى قسم العزل في أيالون بالرملة.