النجاح - بدأ في القاهرة اليوم8، اجتماع مجلس الجامعة العربية غير العادي على مستوى المندوبين الدائمين برئاسة الجزائر، ومشاركة الأمين العام للجامعة أحمد أبو الغيط، وعدد من الأمناء المساعدين، لمناقشة الأوضاع المتصاعدة والخطيرة في سجون الاحتلال الإسرائيلي، في ظل إضراب الأسرى عن الطعام لليوم الثامن عشر على التوالي.

ويأتي الاجتماع بناء على طلب فلسطيني، أيدته الدول العربية للتضامن مع الأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام وبحث ما آلت إليه أوضاع الأسرى، بما يتطلب تدخلا سريعا لتوفير الحماية لهم والتحرك بهدف انقاذهم، وإلزام إسرائيل باحترام حقوقهم وفق قرارات الأمم المتحدة واتفاقيات جنيف والمعاهدات الدولية والإنسانية، والمطالبة بضرورة أن تقوم اللجنة الدولية للصليب الأحمر وجميع الهيئات والمؤسسات الدولية بالقيام بمسؤولياتها تجاه الأسرى، حيث تواصل إدارة سجون الاحتلال حصارها وعزلها للأسرى المضربين عن الطعام، ما دفع المزيد من الأسرى إلى الانضمام إلى الإضراب.

ويرأس وفد دولة فلسطين في الاجتماع سفيرها لدى مصر ومندوبها الدائم لدى الجامعة جمال الشوبكي، بمشاركة المستشار أول مهند العكلوك، والمستشار تامر الطيب، والمستشار رزق الزعانين، وجميعهم من مندوبية فلسطين بالجامعة العربية.