النجاح - شرع الأسير الصحفي محمد القيق في إضراب مفتوح عن الطعام، اليوم، بعد قرار مخابرات الاحتلال الإسرائيلي تحويله للاعتقال الإداري مدة ستة أشهر، وفق ما قالت عائلة الأسير.

وأكدت الصحفية فيحاء شلش زوجة الأسير القيق لـ"النجاح الاخباري"  أن زوجها أبلغ هيئة المحكمة والنيابة العسكرية في "عوفر" شروعه على الفور بإضراب مفتوح عن الطعام، ردًا على قرار تحويله للاعتقال الإداري.

أن قوات الاحتلال، أعادت اعتقال القيق يوم الأحد الـ 15 من كانون ثاني/ يناير الماضي، عقب احتجازه وعدد من ذوي الشهداء الفلسطينيين كانوا قد حضروا فعالية في مدينة بيت لحم، وذلك قرب حاجز "بيت إيل" العسكري شمالي مدينة البيرة (شمال القدس المحتلة)، حيث تم تحويله للاعتقال في حين أخلي سبيل ذوي الشهداء.