وكالات - النجاح - ثمن سفير دولة فلسطين لدى المملكة الأردنية، عطا الله خيري، مواقف المملكة الداعمة لشعبنا في جميع المجالات، خاصة في مواجهة وباء الكورونا .

وقال خيري في تصريح له، اليوم الأربعاء، إن شعبنا والقيادة الفلسطينية يقدرون عاليا توجيهات الملك عبد الله الثاني الدائمة بتقديم كل التسهيلات لشعبنا في مواجهة هذا الوباء، وتأكيده في كل لقاء واتصال مع الرئيس محمود عباس على وقوف الاردن الى جانب فلسطين في التصدي لوباء الكورونا، وحرصه على الاطمئنان بشكل دائم على الاوضاع الصحية والطبية وغيرها في الاراضي الفلسطينية المحتلة واستعداد الاردن لتقديم كل دعم ممكن ومساعدة شعبنا في مواجهة الوباء.

وشكر جميع الوزارات والمؤسسات والاجهزة الأمنية والعسكرية والمدنية والجهات المعنية، ووزارتي الخارجية والصحة، وادارة الازمات وجهاز الامن العام وادارة الجسور وكل الجهات ذات العلاقة في المملكة التي ساعدت وتساعد وسهلت وتسهل عمليات عبور المواطنين العائدين من دول العالم المختلفة وعودتهم الى وطنهم وديارهم عبر المملكة، ولادخال المساعدات الطبية والعلاجية المختلفة الى فلسطين وايصالها الى وزارة الصحة لتمكينها وتعزيز قدراتها في مواجهة وباء الكورونا العالمي.

وأكد خيري أن الاشقاء الاوفياء في المملكة الاردنية لا يدخرون جهدا، لتسهيل عودة المواطنين الفلسطينيين الى وطنهم وفقا للبروتوكولات الصحية المعتمدة حفاظا على صحتهم وسلامتهم وصحة وسلامة الشعب الفلسطيني .

وقال: إن هناك تنسيق على اعلى المستويات بين البلدين والقيادتين الشقيقتين بشأن وباء الكورونا وجميع القضايا الاخرى ذات الاهتمام المشترك، لافتا إلى أن عودة المواطنين الفلسطينيين المتواجدين في المملكة مستمرة بشكل منظم ومتدرج عبر جسر الملك حسين، وهذه العملية مستمرة الى حين عودتهم جميعا.