النجاح - وعد زعيم حزب "الرابطة" اليميني الإيطالي المتشدد، ماتيو سالفيني، بنقل سفارة بلاده من "تل أبيب" إلى القدس المحتلة في حال أصبح رئيساً للوزراء خلال الانتخابات المقبلة.

وأكد سالفيني، خلال مقابلة له مع صحيفة "يسرائيل هيوم" العبرية، أن إيطاليا ستعترف بالقدس عاصمة لدولة الاحتلال، وستنقل سفارتها إليها.

وفي سياق متصل، طالب سالفيني، الاتحاد الأوروبي بضرورة حظر نشاط حركة المقاطعة الدولية ضد إسرائيل، زاعما أن كراهية "إسرائيل" بمثابة "جريمة خطيرة".

يُشار إلى أن الإيطالي المتشدد، ماتيو سالفيني، كان قد عمل في منصب نائب رئيس الوزراء ووزير الداخلية سابقاً.

والجدير بالذكر أنه تم إتهام سالفيني  وإدانته بارتكاب عدة جرائم وسوء استخدام السلطة، من ضمنها تهمة إحتجاز عدد من المهاجرين قسرا.