النجاح - قال رئيس الوزراء السابق الدكتور رامي الحمد الله:"  ان وضع اسرائيل والولايات المتحدة الأمريكية حجر الأساس،  لمستوطنة ترامب بالجولان السوري المحتل ،يعتبر خطوة استفزازية وعنصرية جديدة والتفاف آخر على القانون الدولي".

وأكد  الحمدالله  أن تلك الخطوة جاءت بالتزامن مع مصادقة المحكمة العليا الإسرائيلية على هدم عشرات المباني السكنية في واد الحمص بصور باهر، بالقدس المحتلة".

وتابع الحمد الله :" تسخر المؤسسة الإسرائيلية كل أركانها ونفوذها لتوسع استبدادها وتكرس احتلالها، وفي هذا السياق تقع علينا جميعاً مسؤولية جماعية في إنهاء انقسامنا وتحقيق وحدتنا في وجه كافة الأخطار التي تتهددنا".