القاهرة - النجاح - قال سفير فلسطين لدى مصر، ومندوبها الدائم بالجامعة العربية، دياب اللوح، إنه لا تسوية سياسية للقضية الفلسطينية، بدون مدينة القدس، وإقامة الدولة المستقلة.

وأضاف اللوح، في كلمته اليوم الأربعاء، في مؤتمر بالجامعة العربية إحياءً لليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني: " لا تسوية سياسية بدون القدس، والقدس هي العاصمة، وإننا لن نقبل أي خطة سياسية لا تتضمن بشكل صريح إقامة دولة فلسطينية مستقلة على الأراضي التي احتلت عام 1967م".

وأكد على رفض الفلسطينيين "الدولة ذات الحدود المؤقتة والحلول الانتقالية"، مضيفا: " لا تسوية بدون حل عادل لقضية اللاجئين الفلسطينيين الذين يزيد عددهم عن 5.4 مليون لاجئ فلسطيني في أنحاء العالم".

واعتبر أن إحياء هذه المناسبة، فرصة لتذكير العالم بأنه مازال يقع على عاتقه مسؤولية تاريخية وسياسية وقانونية وأخلاقية وإنسانية تجاه النكبة التي لحقت بالشعب الفلسطيني منذ عام (1948م)، والتدخل الفاعل لوضع سقف زمني لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي.

وتحتفل الأمم المتحدة باليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني في يوم 29 نوفمبر/تشرين الثاني من كل عام.