ترجمة : علا عامر - النجاح - عبر الرئيس الامريكي دونالد ترامب للمرة الأولى عن دعمه بشكل صريح لمشرووع حل الدولتين للصراع الإسرائيلي الفلسطيني، وذلك في حديثه خلال مؤتمر صحفي مشترك بعد اجتماعه مع رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو.

وقال ترامب إنه يعتقد أن حل الدولتين "سيعمل بشكل أفضل" على حل النزاع بين الجانبين.

وأضاف:" إن تفاصيل خطة السلام في الشرق الأوسط التي تعمل عليها الإدارة سيتم الكشف عنها خلال شهرين إلى ثلاثة أشهر".

ويعتقد ترامب بأن  القيادة الفلسطينية ستعود بالتأكيد إلى طاولة المفاوضات بعد الإطلاع على الخطة الجديدة، مضيفا :" على إسرائيل أن تفعل شيئًا جيدًا للجانب الآخر".

وأشار إلى أنه ينوي حل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي خلال فترته الرئاسية الأولى، وذلك من أجل تحقيق إنجازات أخرى خلال فترته الرئاسية الثانية، على حد قوله.

وأوضح بأن سبب تأييده لمشروع حل الدولتين في الوقت الحاضر هو تغير الكثير من المعطيات ورغبة كلا الجانبين في حل الصراع والوصول إلى السلام الدائم.

وأشارت صحيفة هارتس العبرية إلى أنه من المتوقع أن يتناول ترامب ونتنياهو الأزمة الإسرائيلية مع موسكو بعد سقوط الطائرة الروسية في سوريا، والتهديد الذي يشكله ترسيخ إيران العسكري في سوريا ، والعقوبات الأمريكية على طهران، بالإضافة إلى الضغوط الأمريكية على الفلسطينيين في ضوء جهود ترامب لإطلاق "اتفاق سلام".