النجاح - أكد الاتحاد الأوروبي دعمه الكامل لجهود مصر والأمم المتحدة للحد من التوتر والتخفيف من الوضع في غزة، بما في ذلك عن طريق تعزيز الاستجابة الدولية للأزمة الراهنة وتخفيف الحركة والوصول، وشدد على استمراره في العمل، جنباً إلى جنب مع شركائه، لمعالجة الوضع الإنساني ودعم المصالحة بين الفلسطينيين إلى توحيد غزة والضفة الغربية تحت سلطة فلسطينية واحدة وشرعية واحدة.

وقال في البيان الصادر عن مكتب العلاقات الخارجية فى الاتحاد الأوروبي، مساء اليوم الجمعة، لقد أدى تصاعد العنف في الأيام الأخيرة إلى تقريب غزة ودولة الاحتلال بشكل خطير من المزيد من الصراع، مشيرةً إلى أن الأولوية الأولى الآن هي إزالة التصعيد وعدم تعريض حياة المواطنين لمزيد من المخاطر.