النجاح - قلد الرئيس الفلسطيني محمود عباس، كل من؛ الوزير المفوض بوزارة الشؤون الخارجية لسلطنة عمُان، عدنان بن عامر الشنفري، رتبة الفارس من وسام دولة فلسطين، والوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية لسلطنة عُمان يوسف بن علوي بن عبد الله، النجمة الكبرى لوسام القدس.

جاء ذلك خلال استقبال الرئيس للوزير العُماني، اليوم الخميس، في مقر الرئاسة بمدينة رام الله، بحضور عضوي اللجنة المركزية لحركة فتح اللواء جبريل الرجوب، وحسين الشيخ، والناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينه، ومستشار الرئيس الدبلوماسي مجدي الخالدي.

ومنح الرئيس الوزير المفوض العُماني رتبة الفارس، تقديراً لمسيرته النضالية في نصرة القضية الفلسطينية، وحرصه على دعم الشعب الفلسطيني لنيل حريته واستقلاله، بينما منح الوزير العماني النجمة الكبرى لوسام القدس، تقديراً لجهوده الحثيثة، ومواقفه الرصينة، في خدمة قضايا أمته العربية، وفي الطليعة منها قضية فلسطين، وتثميناً لأخلاقه النبيلة، ودبلوماسيته الرفعية والحكيمة.

ورحب الرئيس، بالوزير العُماني في بلده الثاني فلسطين، مثمنا هذه الزيارة الهامة التي تأتي تلبية لنداء الرئيس لزيارة فلسطين والقدس، الأمر الذي يدعم صمود أهلنا في القدس، وكافة أرجاء فلسطين، مشيداً بالدعم الذي تقدمه سلطنة عمان، وعلى رأسها السلطان قابوس للشعب الفلسطيني وقضيته العادلة.

كما اطلع الرئيس الوزير العُماني على آخر مستجدات الاوضاع في الأراضي الفلسطينية، والمأزق الذي وصلت إليه العملية السياسية، عقب القرار الأميركي الأخير بخصوص القدس، والممارسات الاسرائيلية الاحتلالية تجاه شعبنا الاعزل، مؤكداً على ضرورة تأسيس آلية دولية جديدة متعددة الأطراف تستند لقرارات الشرعية الدولية، تنبثق عن مؤتمر دولي، وذلك لإنقاذ العملية السياسية وتحقيق السلام في منطقتنا.

بدوره، أكد الوزير العُماني مواقف بلاده الثابتة بدعم الشعب الفلسطيني، والوقوف إلى جانبه حتى نيل حريته واستقلاله، مشيرا إلى أهمية هذه الزيارة في توطيد العلاقات الأخوية بين الشعبين والقيادتين العمانية والفلسطينية.

وكان الوزير العُماني قد وضع إكليلا من الزهور على ضريح الرئيس الشهيد ياسر عرفات.

وحضر اللقاء، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح اللواء جبريل الرجوب، وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح حسين الشيخ، ونبيل أبو ردينة الناطق الرسمي باسم الرئاسة.