النجاح -  

أعلن رئيس بلدية "جانفيي" شمال العاصمة الفرنسية باريس باتريس لوكلرك، الاعتراف بدولة فلسطين، على أن يتم التوقيع رسميًا على القرار يوم الاثنين المقبل.

وأضاف لوكلرك في بيان له، الليلة الماضية، أن البرلمان الفرنسي أقر في ديسمبر/ كانون أول 2014، مشروع قرار أوصى الحكومة بالاعتراف بدولة فلسطين المستقلة.

وأوضح أن وزير الخارجية الفرنسي آنذاك لوران فابيوس قال إنه "في حال لم يتم التوصل إلى نتيجة في المباحثات بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية خلال عامين، فإن فرنسا ستعترف بدولة فلسطين (وهو ما لم يحدث)".

وجراء الرفض الإسرائيلي وقف الاستيطان والقبول بحدود 4 يونيو/ حزيران 1967، كأساس لحل الدولتين، فإن المفاوضات بين إسرائيل والسلطة متوقفة منذ أبريل/ نيسان 2014.

وقال لوكلرك إن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يرفض الاعتراف بدولة فلسطين. ودعا بقية البلديات الفرنسية إلى أن تحذو حذو بلدية "جانفيي".

وشدد على أن اعتراف آلاف البلديات سيدفع الحكومة إلى الاعتراف بدولة فلسطين.

وكالات