النجاح - أصدرت عدة أحزاب، ومؤسسات نقابية برتغالية، بيانات تضامنية مع الشعب الفلسطيني، ومنددة بإعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وكان أهم هذه البيانات، بيان نقابة العمال البرتغالية، والتي أدانت هذا الاعلان، وأكدت تضامنها مع العمال الفلسطينيين.

كما أصدر تحالف الحزب الشيوعي مع تحالف حزب الخضر لمجلس منطقة كاشتينييرا دو ريباتيجو وكاشويرا بيانا، يطلبوا فيه جميع محبي السلام باتخاذ موقف ضد هذا القرار، وكما أصدر اتحاد النقابات لمنطقة لايريا بيانا مشابها.

وأصدرت حركة النساء الديمقراطيات بيانا، تدين فيه الاعتراف، وتعلن وقوفها إلى جانب النساء الفلسطينيات في نضالهن.

أما بالنسبة للبلديات، فقد أصدرت مجموعة من البلديات بيانات تدين الاعتراف الأمريكي بالقدس كعاصمة لإسرائيل.

وعلى أثر الإعلان الأميركي بالاعتراف بمدينة القدس عاصمة لإسرائيل، قامت مجموعة حزب الخضر البرلمانية بمساءلة وزير الخارجية البرتغالي حول متى سيقوم بالاعتراف بالدولة الفلسطينية.