عاطف شقير - النجاح - أكد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية احمد مجدلاني، استمرار التحضيرات بشكل جدي وحثيث لانعقاد المجلس المركزي الشهر المقبل.

واوضح مجدلاني  صباح اليوم السبت، ان اللجنة السياسية المنبثقة عن اللجنة التنفيذية شكلت 9 لجان فرعية لتحضير ورقة عمل ارتباطا بمهام محددة من أجل صياغة رؤية شاملة ومحددة لوضع خطة التحرك الاستراتيجي للمرحلة المقبلة.

واشار مجدلاني الى اجتماع سيعقد للجنة هذا الاسبوع لمتابعة التحضيرات قائلا "اننا في سباق مع الزمن من اجل انجاز الترتيبات اللوجستية والسياسية".

وبخصوص موعد انعقاد جلسة المركزي اوضح مجدلاني لـ" النجاح الاخباري"  انه لم يتم تحديده بشكل نهائي، مبينا أنه من الممكن أن يعقد قبل تاريخ الخامس عشر من الشهر المقبل.

ولفت الى أنه جرى اتصال رسمي ومباشر مع حركتي "حماس" و"الجهاد الاسلامي" للمشاركة في الاجتماع.

و قال مجدلاني لـ"النجاح" نحن حريصون على حضور حركتي حماس والجهاد لاجتماع المجلس المركزي لمنظمة التحرير، وهم اعضاء في المجلس المركزي مبينًا أنه لا يجوز ربط الاجتماع مع تمكين الحكومة.

ونوه الى أن رئيس المجلس الوطني سليم الزعنون، سيوجه دعوات للجميع للمشاركة بالاجتماع عند تحديد الموعد.

وسيناقش المجلس المركزي بحسب مجدلاني، تحديد شكل وطابع ومضمون العلاقة مع الاحتلال الاسرائيلي، كما سيسعى لبلورة موقف مشترك لتحديد هذه العلاقة بمشاركة كافة الفصائل.