النجاح - أدى نحو 50 ألف مواطن صلاة الجمعة في رحاب المسجد الأقصى المبارك، رغم الإجراءات المشددة التي فرضتها سلطات الاحتلال الإسرائيلي على أبواب ومداخل البلدة القديمة في القدس المحتلة، التي منعت وصول المئات من أبناء شعبنا إليه.

ومنعت قوات الاحتلال دخول مئات المواطنين من الضفة الغربية إلى القدس لأداء الجمعة في رحاب الأقصى.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت طفلا وشابا صباح اليوم، وشددت من إجراءاتها العسكرية في القدس، خاصة عند باب حطة، وطريق باب الأسباط، ودققت في هويات المصلين الوافدين إلى الأقصى.