وكالات - النجاح - اندلعت مواجهات بين المواطنين وقوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، في منطقة باب الزاوية وسط مدينة الخليل.

وأفاد المصادر بأن المواجهات اندلعت بين الشبان وقوات الاحتلال المتمركزة على الحاجز العسكري المقام على مدخل شارع الشهداء، ثم اقتحموا وسط المدينة، وأطلقوا قنابل الصوت صوب المواطنين والمحلات التجارية في باب الزاوية مركز مدينة الخليل التجاري ما تسبب بإغلاقها.

وعلى صعيد آخر، أدى العشرات صلاة الجمعة داخل خيمة التضامن مع الأسير المضرب عن الطعام منذ 72 يوما مقداد القواسمة (24 عاما)، على دوار ابن رشد وسط الخليل، وطالبوا بالافراج الفوري عنه وعن جميع الاسرى، محملين حكومة الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى.

ويقبع الأسير القواسمة في مستشفى "كابلان" داخل أراضي الـ48، بوضع صحي خطير حسب ما ذكر محاميه.

يُشار إلى أنه معتقل منذ شهر كانون ثاني/ يناير 2021، وهو أسير سابق تعرض للاعتقال عدة مرات، وأمضى ما مجموعه نحو أربعة أعوام بين أحكام واعتقال إداري في سجون الاحتلال.