غزة - النجاح - قال أمين سر هيئة العمل الوطني في قطاع غزة محمود الزُّق، إن خطاب الرئيس محمود عباس في الأمم المتحدة، وصَف الوجه الحقيقي للاحتلال الإسرائيلي، الذي يمارس العنصرية والاضطهاد بحق شعبنا، ووضع العالم أمام مسؤولياته لإنهاء الاحتلال.

وأضاف الزق في حديث لإذاعة "صوت فلسطين"، اليوم السبت، ان خطاب الرئيس كان شاملًا وعبر عن الواقع الفلسطيني، وأكد الثوابت الوطنية التي لا تنازل عنها.

وأشار إلى أن الرئيس أكد شرعية نضال شعبنا، وحذر من خيار رفض إسرائيل لإقامة الدولة الفلسطينية، لأنه دون ذلك سيقود إلى دولة فصل عنصري ضد شعبنا.