القدس - النجاح - أجلت محكمة الاحتلال، اليوم الاثنين، البت في قرار طرد سكان الشيخ جراح بمدينة القدس المحتلة لجلسة أخرى، وذلك خلال جلسة نظرت في التماسات 4 عائلات فلسطينية ضد قرارات إخلائها من منازلها في الحي وإحلال مستوطنين مكانهم، بعد أن رفض أهالي الحيّ التوصل للتسوية بالشكل المقترح.

وأجلت المحكمة البت بالقرار دون تعيين موعد جديد لجلسة أخرى.

وكان حل التسوية المقترح ينص على أن تبقى العائلات الفلسطينية في بيوتها مقابل تعريفهم بـ"سكان محميين"، وهو اقتراح مكرر وترفضه العائلات.

أما الجديد بمقترح تسوية القُضاة فإنّ المحكمة كانت ستعتبر الجيل الصغير (الحالي) من أهالي حي الشيخ جرّاح هو الجيل الأول وعدم اعتبارهم أبناء الجيل الثالث كما هم معرفون اليوم، ما يؤجل ترحيل السكان من بيوتهم لعشرات السنوات.