النجاح -  وقعت وزيرة الصحة الفلسطينية د. مي الكيلة  ونظيرها الأردني د. فراس الهواري، أمس الخميس في عمَّان، اتفاقية برتوكول لتعزيز وتطوير التعاون الثنائي في المجال الصحي بين البلدين.

وتضمنت الاتفاقية، التعاون في تدريب الكوادر الصحية الفلسطينية في مجالات الرعاية الصحية الأولية وصحة البيئة، وصحة وسلامة الغذاء والوبائيات والأمراض المتوطنة وطب المجتمع وطب الاسرة والأمراض السارية وغير السارية والتمريض التخصصي.

وبحث اجتماع الوزيرة مع نظيرها الأردني، كافة الأمور المتعلقة بفحص كورونا (PCR )، وشهادة التطعيم الفلسطينية ضد كوفيد -19، إضافة إلى إشكاليات تسجيل المواطنين الفلسطينيين عبر المنصة الالكترونية الأردنية.

واستعرضت الوزيرة أبرز الإشكاليات التي يواجهها المسافرون القادمون المغادرون للمملكة الأردنية الهاشمية أو لدول أخرى عبرها خلال جائحة كورونا، وما يرهق كاهل المواطنين من تكاليف مالية باهظة.

وقالت وزيرة الصحة " تم اعتماد وزارة الصحة الأردنية لشهادة التطعيم الخاصة بكورونا والصادرة عن وزارة الصحة الفلسطينية، كما أبدى الجانب الأردني تفهمه لإشكاليات سفر المواطنين الفلسطينيين، ووعد بالعمل على دراستها والاستجابة لها ".

ونصت الإتفاقية على تبادل الخبرات والمعلومات والنشرات والتقارير الصحية الدورية الصادرة عن وزارتي الصحة الفلسطينية والأردنية في مجال الرعاية الصحية الأولية، لاسيما تبادل المعلومات في مجال الأوبئة، وفي المجالات الصحية المختلفة والمتعلقة بالقوانين والأنظمة والتشريعات الصحية، والتأمين الصحي ونظم الإدارة الصحية، وتتضمن الإتفاقية تقديم وزارة الصحة الأردنية للخدمات العلاجية لوزارة الصحة الفلسطينية في المشافي الحكومية في فلسطين، وتأمين العلاج لبعض الحالات من مرضى السرطان وحالات زراعة الكلى للفلسطينيين سنوياً.

وتشمل الإتفاقية تدريب الكوادر الصحية الفلسطينية ضمن خطة تدريب زمنية (قصيرة ومتوسطة المدى) في الاسعاف والطوارئ، والإجازات والتراخيص والشؤون القانونية وطب الاسرة.

وفيما يتعلق بملف الغذاء والدواء، أكد الجانبان، أن الاتفاقية تنص على تبادل المعلومات في مجال السياسات الدوائية وخاصة نظام التسجيل الدوائي والرقابة العامة والنوعية على الدواء وتخزين الأمصال والمطاعيم والأدوية، وتقوم المؤسسة العامة الأردنية للغذاء والدواء بتأمين إجراء الفحوصات المخبرية للأدوية المسجلة في وزارة الصحة الفلسطينية.

وتم تحديد المدة الزمنية للاتفاقية بثلاث سنوات، تجدد تلقائياً لمدة مماثلة وتبقى سارية بعد المدة المبدئية، ما لم يتم إنهاؤها من قِبل أيٍ من الطرفين أو تعديلها على البروتوكول المنصوص عليه بين الطرفين في الاتفاقية الموقعة.

وثمنت وزيرة الصحة الفلسطينية د. مي الكيلة، التعاون الإستراتيجي الكبير بين البلدين، والجهود المبذولة للتنسيق مع الجانب الأردني في أعلى المستويات في كافة الأمور الصحية وخاصة ما يتعلق بمواجهة وباء كورونا، مشيرة إلى أن هذه الإتفاقية الهامة تأتي في إطار تعزيز التعاون والدعم بين البلدين وتطوير المنظمة الصحية.

من جانبه أكد وزير الصحة الأردني د.فراس الهواري، أهمية تعزيز آفاق التعاون الإستراتيجي مع الدول الشقيقة التي يجمعها مع المملكة الأردنية الهاشمية علاقات تاريخية وطيدة قائمة على خدمة المصالح المشتركة، وجاءت الاتفاقية استكمالاً للجهود المبذولة من قبل الأردن وفلسطين للارتقاء بمستوى العلاقات الثنائية.

وحضر توقيع الإتفاقية من وزارة الصحة الفلسطينية، مدير عام الرعاية الصحية الأولية ومسؤول ملف كورونا في فلسطين د. كمال الشخرة، ومدير عام ديوان الوزيرة زينب أبو هنية، ومندوب سفارة دولة فلسطين في عمان، ومن وزارة الصحة الاردنية، الأمين العام الفني والإداري والأمين العام للرعاية الصحية الأولية، ومساعدو الأمناء العامين للشؤون الصحية والفنية والرعاية الصحية الاولية.