النجاح - أدانت نقابة محرري الصحافة اللبنانية، اليوم الأحد، الاعتداءات الممنهجة والدائمة لسلطات الاحتلال الإسرائيلي على الفلسطينيين في القدس، خاصة منطقة الشيخ جراح، والإساءة الدائمة للمقدسات المسيحية والإسلامية في المدينة المقدسة.

وأكدت النقابة، في بيان لها، أن الطغاة مهما بغوا، وأفرطوا في استخدام أقسى أساليب القمع، لن يفلحوا في ضرب إرادة شعب وسلبه حقه، مهما امتلكوا من وسائل القوة والبطش.

واعتبرت أن المطلوب اليوم قيام حركة استنهاض عربية ودولية، لمواجهة الوحشية الإسرائيلية، وعلى الصحفيين والإعلاميين أن يجندوا أقلامهم، وأن ينبروا لفضح ممارسات الاحتلال، داعية إلى تصعيد حركة الاعتراض، ومواصلة النضال لإبقاء قضية فلسطين حية.