رام الله - النجاح - أعلنت وزارة التربية والتعليم ومؤسسة جذور للإنماء الصحي والاجتماعي، اليوم الأربعاء، أنهما وقعتا مذكرة تفاهم تهدف لتعزيز التعاون بين الجانبين في مجالات عدة. 

ووقع الاتفاقية التي جرت بمقر الوزارة، مدير عام الإرشاد والتربية الخاصة محمد الحواش؛ نيابةً عن وزير التربية والتعليم مروان عورتاني، ومن جانب "جذور" مدير المؤسسة أمية الخماش.

وتتضمن المذكرة عدة برامج وتدخلات؛ بالتنسيق مع جهات الاختصاص في الوزارة (الإدارات العامة للإرشاد، والصحة المدرسية، ووحدة النوع الاجتماعي)؛ وأول هذه البرامج هو حماية المراهقين من العنف المبني على النوع الاجتماعي، والثاني هو برنامج تحسين تغذية طلبة المدارس من خلال مشروعي "نساء تدير المقاصف المدرسية الصحية" ومبادرة "المدارس الصديقة للتغذية".

كما تتضمن المذكرة التعاون ضمن البرنامج الوطني الفلسطيني لمكافحة السكري، بحيث سيتم التنسيق مع الإدارة العامة للصحة المدرسية لتنفيذ نشاطات توعوية حول التدخلات الوقائية المبكرة في المدارس، إضافة للتعاون في إطار الائتلاف الفلسطيني لصحة المراهقة؛ الذي يهدف للارتقاء بالصحة العامة لليافعين واليافعات وصحتهم الإنجابية والجنسية، وإكسابهم المعارف والسلوكيات الحياتية الإيجابية، وبرنامج الصحة النفسية والدعم النفسي الاجتماعي.

وأشار الحواش والخماش إلى أهمية هذه المذكرة لخدمة الطلبة في مختلف المجالات، مؤكدين أصالة الشراكة بين "التربية" و"جذور"؛ والتي تتجسد من خلال تنفيذ عديد البرامج التربوية الهادفة. 

يُشار إلى أن مجموع الموازنة الكلية للمشاريع والبرامج المُشار إليها في المذكرة تبلغ ما يزيد عن 328 ألف دولار.