رام الله - النجاح -  

أكد وزير العدل، محمد شلالدة، أن جريمة قتل المواطنة  داليا السمودي، في جنين، تصفية خارج القانون، وتُناقض اتفاقية جنيف الرابعة، مطالباً الأمم المتحدة، بتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني.

وأضاف  الشلالدة  في تصريح لإذاعة (صوت فلسطين)الرسمية ،صباح اليوم السبت، إن فريقاً قانونياً، يُحضر لقضايا لرفعها أمام القضاء المحلي، والدولي؛ لملاحقة المسؤولين الإسرائيليين؛ لجرائمهم ضد الإنسانية، ومن بينها احتجاز جثامين الشهداء.

وتابع : إن احتجاز جثامين الشهداء، يناقض الحقوق الإنسانية، ويعتبر جريمة اختفاء قصري، مؤكداً تقديم شكاوى دولية ضد الاحتلال، الذي يقايض بالشهداء؛ لتحقيق مكاسب سياسية.