رام الله - النجاح -  حيّت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية حنان عشراوي، عمال فلسطين، وأثنت على صمودهم في ظل ما يعانوه من اضطهاد وظلم جراء ممارسات دولة الاحتلال، والتزامهم وتحملهم أعباء هذه المرحلة الصعبة جراء انتشار جائحة "كوفيد 19" والتحديات الخطيرة التي يمر بها الاقتصاد الفلسطيني.

وهنأت عشراوي في بيان  صدر عنها، اليوم الخميس، باسم اللجنة التنفيذية، لمناسبة يوم العمال العالمي، العاملات والعاملين الفلسطينيين بيومهم الخالد، قائلة: "إن قطاع العمال يعد ركيزة أساسية من ركائز  قطاعات مجتمعنا المختلفة، وجزء أصيل في حركة النضال الوطني أثبت وجوده وتأثيره الفاعل في حماية أرضنا والدفاع عن حقوقنا المشروعة بالحرية والاستقلال وتقرير المصير".

وأعربت عن تقديرها العميق لدورهم الهام والاساسي  في بناء الدولة الفلسطينية ومؤسساتها والمساهمة في مسيرة التنمية، كما ثمنت تقيدهم بتعليمات القيادة الخاصة بفيروس كورونا، واتباعهم برتكول الحماية الصحي، مشددة على أن مواصلة الالتزام بالاجراءات وتعزيزها سيساهم في حماية احبائهم ويلات هذا المرض.

وأكدت أن ممارسات دولة الاحتلال تعد السبب الرئيسي  لتفشي البطالة في صفوف شعبنا، خصوصا في قطاع غزة الذي يعاني من الحصار الجائر، الأمر الذي أدى إلى ارتفاع معدلات الفقر ودفع  المشغل الاسرائيلي لإستغلال الأيدي العاملة الفلسطينية بأقل الأجور للعمل في المستوطنات غير الشرعية.

وطالبت منظمة العمل الدولية وجميع الهيئات والمؤسسات الدولية بحماية عمال شعبنا، ومحاسبة إسرائيل ومساءلتها على انتهاكاتها وخروقها المتعمدة للاتفاقات الدولية وحقوق الإنسان، ووقوفها في وجه نمو الاقتصاد الوطني وسرقتها للمقدرات والاموال والموارد الطبيعية.