رام الله - النجاح -  

أكد مدير دائرة الامتحانات في التربية والتعليم، محمد عواد، بأن الوزارة، رغم إيقاف برنامج تخصص التكنولوجيا، تواصل دراساتها مع الجامعات؛ لمساندة الطلبة الحاليين لإنهاء دراستهم الجامعية.


وقال في تصريحات لإذاعة (صوت فلسطين) الرسمية، صباح اليوم الأربعاء: إن قرار إلغاء التخصص، كان قراراً صعباً، ولكنه استند إلى دراسة وتقييم مع كافة جهات العلاقة من جامعات وكليات.
 

وتابع عواد: بأن هناك معالجات، تمت لإعطاء الطلبة مساقات مساندة لإلحاقهم بالكليات، والتغلب على إشكالية الطلبة الملتحقين بالتخصص للعام الحالي، والعام المقبل.


من جهة ثانية، جدد عواد تأكيده على موعد امتحان الثانوية العامة المقرر في الثلاثين من الشهر المقبل.
 

وحول امتحان التوظيف، أشار عواد إلى أن الامتحان، سيراعي التعليمات الصحية اللازمة لسلامة المتقدمين، مشيراً إلى أنه الآن يتم تقديم الطلبات؛ للتقدم للامتحان عبر الشبكة العنكبوتية الخاصة بديوان الموظفين.