النجاح -  شكلت سفارة دولة فلسطين لدى مصر، لجنة أكاديمية طبية لمساعدة طلبة فلسطين الدارسين في الجمهورية، وذلك بناء على توجيهات الرئيس محمود عباس، وتعلميات وزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي.

وأوضحت السفارة في بيان صدر عنها، اليوم الأحد، أن العديد مع الأكاديميين الفلسطينيين في مصر، اكدوا استعدادهم للتطوع في هذه اللجنة، ومساعدة الطلبة الفلسطينيين دارسي الطب البشري وطب الأسنان في كافة الجامعات المصرية.

وذلك بالتوازي مع الجهود الأكاديمية الكبيرة التي تبذلها الجامعات المصرية من خلال التعليم عن بعد، وبعد المداولات والمشاورات مع المدرسين المتطوعين، تم تخصيص المرحلة الأولى من 8 أطباء مدرسين لمواد السنتين الأولى والثانية لكليتي الطب وطب الأسنان.

وقال السفير اللوح، إنه بعد الاطلاع على احتياجات الطلبة من خلال التواصل المستمر معهم، سيتم استقبال الاستفسارات والأسئلة التي بحاجة إلى شروحات.

وتابع:"  ومن ثم يبدأ المحاضر بعرض مقطع مصور تفاعلي مع الطلبة يجيب خلاله على كافة الاستفسارات المرسلة سلفا، وذلك عبر صفحة الشؤون الثقافية لسفارة دولة فلسطين بالقاهرة والتي ستجمع كافة الطلبة الراغبين بالاشتراك وارسال الاستفسارات".

وأضاف ان المرحلة الأولى ستشمل مواد الطب الأكاديمية المتمثلة في العلوم التالية: (التشريح، والفسيولوجي، والكيمياء الحيوية، والهستولوجي، والباثولوجي، والباراسايتولوجي، والفارماكولوجي، والميكروبيولوجي)".

إضافة إلى التخصصات الإكلينيكية (الجراحة، والباطنة، والنساء والتوليد، والأطفال، وطب المجتمع، وعلم الطب الشرعي، والسموم، والأنف والأذن)، كما سيتم تجميع المواد المصورة وإيصالها الى الطلبة الذين يطلبونها في المدن والمحافظات تيسيرا على مطالعتهم لتلك المواد.

وأعربت سفارة دولة فلسطين بالقاهرة عن شكرها للأطباء المحاضرين على ما أبدوه من تفان وإيجابية في العمل المشترك، وسرعة قبول المشاركة في تشاطر المسؤوليات الوطنية في هذا الظرف العصيب.

 إضافة إلى الدور الكبير والفعال الذي يقومون به لخدمة شعبنا ‎ولجاليتنا وطلبتنا الفلسطينيين في جمهورية مصر العربية.