نابلس - النجاح - تلقَّى رئيس دولة فلسطين محمود عباس، مساء اليوم الثلاثاء، اتصالا هاتفيا من رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" إسماعيل هنية.

وخلال الاتصال، عبر هنية، عن وقوف حركة "حماس" خلف مواقف الرئيس الثابتة، والتمسك بالثوابت الوطنية المشروعة للشعب الفلسطيني، ورفض ما يسمى "صفقة القرن" الهادفة لتصفية المشروع الوطني الفلسطيني.

وأكد على وجوب وقوف الشعب الفلسطيني بكافة فصائله وأطيافه السياسية جنبا إلى جنب، دعما لمواقف الرئيس الثابت والرافض لكل مخططات تصفية القضية الفلسطينية وعلى رأسها "صفقة القرن".

ودعا هنية إلى وضع جميع الخلافات جانبا، والوقوف صفا واحدا في مواجهة مخطط تصفية المشروع الوطني الفلسطيني.

من جانبه، ثمن الرئيس مبادرة هنية، مؤكدا أن نقطة ارتكاز مواجهة وإسقاط مشروع تصفية القضية الفلسطينية تستند إلى الوحدة الوطنية الفلسطينية.