نابلس - النجاح - قال ممثل منظمة التعاون الاسلامي لدى دولة فلسطين السفير احمد الرويضي، نحن امام اعتداء صارخ حول قانون الدولي الإنساني، وبالتالي أمام جريمة حرب جديدة ترتكبها قوات الاحتلال الإسرائيلي على أهلنا في قطاع غزة، فإسرائيل هي المسؤولة الكاملة عن هذا التصعيد وعن الجرائم التي ارتكبتها.

وأضاف الرويضي: ما نريده الآن الحماية الدولية للشعب الفلسطيني، فالقدس تشهد اعتداءات مختلفة تمس المقدسات، كمشروع التلفريك، والحديث عن أنفاق جديدة، وهدم منازل في سلوان يتطلب مواقف تتناسب ما يحدث في المدينة المقدسة.

وأشار أن العيسوية هي نموذج للتحدي والصمود، لا يجب التعامل مع الاعتداءات كأمور اعتيادية تتكرر يوميا التي تستهدف المواطنين وأرضهم وممتلكاتهم.