نابلس - النجاح - قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صالح رأفت،  أن القيادة ستتابع العمل مع المؤسسات الدولية لمحاسبة الاحتلال على جريمته بحق الشعب الفلسطيني بقطاع غزة.

وأكد رأفت في تصرح لاذاعة صوت فلسطين وتابعه "النجاح الاخباري":   أن القيادة بصدد تقديم مشروع قرار  لمجلس الأمن، لمحاسبة الاحتلال على جرائمه وعدوانه المستمر، على قطاع غزة،  على الرغم من توقع استخدام أمريكا حق الفيتو.

وتابع:" سنقدم بعد ذلك المشروع إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة أيضا، وسنطالب بنزع عضوية اسرائيل من الامم المتحدة".

وأضاف رأفت: "هدف الاحتلال سياسي، ونتنياهو يصدر ازماته لقطاع غزة، ليهرب من تهم الفساد الموجهة له، ومن اجل التسريع بتشكيل حكومة وحدة باسرائيل،ولكننا سنلاحقه هو وقادة الاحتلال في محكمة الجنايات الدولية".

وأكد رأفت على ان الرئيس، تابع الاتصالات الدولية من أجل الضغط على اسرائيل ووقف العدوان، مشيراً الى ان ترامب شريك الاحتلال في ارتكاب هذه الجرائم".

وشدد رأفت على ان ردود الفعل والادانات لعدوان الاحتلال، لم تكن بالمستوى المطلوب.

وطالب رأفت حركة حماس بالموافقة على رسالة  الرئيس أبو مازن وإجراء إنتخابات رئاسية وتشريعة ، وعدم تحقيق هدف الاحتلال بتوقيف العملية الانتخابية.