النجاح - تشارك اليوم الأحد دولة فلسطين بأعمال المؤتمر التحضيري لتغير المناخ المنعقد في عاصمة الامارات العربية المتحدة -أبو ظبي، ممثلة بالمندوب الدائم لدولة فلسطين لدى الأمم المتحدة في نيويورك، السفير رياض منصور، ومساعد وزير الخارجية والمغتربين للعلاقات متعددة الأطراف، السفير عمار حجازي.

وتشارك دولة فلسطين في هذا المؤتمر كرئيس لمجموعة الـ77 والصين، بالإضافة الى كونها دولة طرفاً في الاتفاقيات البيئية وخاصة اتفاقية الأمم المتحدة الاطارية لتغير المناخ.

ويأتي هذا المؤتمر ضمن سلسلة من المؤتمرات والاجتماعات التحضيرية لمؤتمر الدول الأطراف في الاتفاقية والذي من المزمع عقده في شهر ديسمبر نهاية هذا العام في مدينة سانتياغو- تشيلي.

وافتتحت الجلسة الرئيسية في المؤتمر بكلمة هامة من الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، خاطب الإنسانية جمعاء، وأكد خلالها أن الاضرار البيئية وتغير المناخ مشكلة تواجه الإنسانية ككل.

كما ألقى الوزير السفير منصور كلمة دولة فلسطين باعتبارها رئيس مجموعة الـ77 والصين، وركز في كلمته على ما تم الاتفاق عليه في آخر عشر سنوات، ليس فقط بشأن الحد من الانبعاثات الضارة بالبيئة، بل أيضاً البحث عن مصادر طاقة جديدة ونظيفة.

كما أشار إلى أن الدول الأطراف الـ135 في مجموعة الـ77 والصين تشكل 80% من سكان العالم، وهي الدول الأقل إصداراً للتلوث البيئي، وفي المقابل 80% من التلوث البيئي يصدر فقط عن 20% من سكان العالم (الدول الصناعية). أي أن الدول النامية والفقيرة، هي التي تصدر أقل انبعاثات وتتحمل معظم الأضرار الناجمة عن التلوث.  وأكد د. منصور على أهمية توفير مبالغ مالية للمجموعة بداية من العام القادم. بالإضافة الى اتخاذ خطوات عملية نحو التكيف مع الوضع البيئي الراهن.

وفي الختام أكد رئيس وفد دولة فلسطين في المؤتمر أن دولة فلسطين تقف بكل حزم وجدية في مواجهة الأضرار البيئية، وهو ما حظي باهتمام كبير من الصحافة العربية والدولية