إسطنبول - النجاح - أقامت الجالية الفلسطينية في إسطنبول، الأحد، "إفطار المقلوبة السنوي"، الذي تنظمه في شهر رمضان المبارك للعام السادس عشر على التوالي في تركيا، لتعزيز الروابط الاجتماعية بين الفلسطينيين، وإحياء أكلة المقلوبة الفلسطينية الشعبية.

وحضر حفل الإفطار سفير دولة فلسطين لدى تركيا د. فائد مصطفى، ورئيس الجالية الفلسطينية م. حازم عنتر وعدد من الشخصيات الاعتبارية والعائلات الفلسطينية المقيمة في تركيا.

بدوره رحب السفير الفلسطيني د. فائد مصطفى بالحضور وهنأهم بالشهر الفضيل، وأعرب عن سعادته بهذا المشهد الحميم الذي يجمع الفلسطينيين، مؤكداً على أهمية الاستمرار في إقامة هذا الإفطار.

من جهته شكر م. حازم عنتر، رئيس الجالية الفلسطينية في إسطنبول، الحضور على تلبيتهم للدعوة، وأعرب عن سعادته باستمرار مهرجان الإفطار، للعام السادس عشر على التوالي في شهر رمضان المبارك.

وفي نهاية الإفطار أعلن رئيس الجالية م. حازم عنتر بمشاركة السفير د. فائد مصطفى، عن أسماء عدد من الفلسطينيين في تركيا المسجلين لرحلة حج لبيت الله الحرام، وذلك بتعاون بين الجالية والسفير الفلسطيني لدى تركيا، وحظى بالقرعة عشرين متقدم سيتوجهون للحج هذا العام.

واختارت الجالية الفلسطينية، مطعم وصالة باربي صوص في حي الكاغتهانة بإسطنبول، مكانًا لإقامة الإفطار.

وتعتبر المقلوبة من الأكلات الشعبية المشهورة فلسطينيا، وهي المفضلة لدي الشعب الفلسطيني صغاراً وكباراً ويقال إن أهل الساحل على شواطئ البحر الابيض المتوسط اشتهروا بها.

وترجع تسميتها بهذا الاسم لوضع اللحم أو السمك أو الدجاج مع الخضار المشكلة في قاع الوعاء الذي تطبخ فيه، ومن ثم تقلب عند تقديمها.