نابلس - النجاح - أعلن الدكتور عصام يوسف رئيس الهيئة الشعبية العالمية لدعم غزة أن قافلة أميال من الابتسامات تُجهز عدة وفود للدخول إلى قطاع غزة عبر معبر رفح البري، بعد موافقة السلطات المصرية.

وقال يوسف في تصريح صحفي صدر عنه الاثنين أن وفودا طبية من الجزائر والأردن، ومتضامنين من أوروبا ودول مختلفة، إلى جانب مساعدات طبية ستصل قريبا غزة.

وشدد يوسف على أن هدف هذه الوفود رفع الحصار عن غزة ومحاولة تقديم العون والمساعدة للسكان الذين يعانون جراء الظلم والمعاناة والحصار الإسرائيلي.

وحسب يوسف فإن المساعدات الطبية ستشمل كميات من الأدوية المفقودة في مستودعات الصحة، إضافة لعربات كهربائية ومركبات لاستخدام ذوي الاحتياجات الخاصة.

وحثّت "أميال من الابتسامات" في وقت سابق للمساهمة بشكل واسع في دعم القطاع الصحي، لكونه أكثر القطاعات تضرراً نتيجة الحصار الذي أدى إلى انقطاع الوقود المشغل لمولدات الكهرباء اللازمة لعمل المستشفيات والمراكز الصحية، والذي نتج عنه عدم القدرة على الاستمرار في تقديم خدماتها للمرضى.