رام الله - النجاح - عبر رئيس سلطة الطاقة والموارد الطبيعية ظافر ملحم، عن فخره باستمرار عمل سلطة الطاقة ومشاريعها في قطاع غزة رغم ما يعاني منه القطاع.

جاء ذلك خلال استقباله في رام الله اليوم الأربعاء، وفدا من قطاع غزة يضم أشرف العجرمي وتهاني أبو دقة ومحمد شاهين كممثلين عن مؤسسة دامور للتنمية المجتمعية، بالإضافة إلى عدد من المهندسين والفنيين العاملين في قطاع الطاقة المتجددة، والذين تلقوا دورات تدريبية في مجال الطاقة في نابلس ورام الله، بالإضافة إلى تدريبات ميدانية.

وأكد ملحم ان سلطة الطاقة عملت على إعادة تأهيل وبناء الشبكات في قطاع غزة، بالإضافة إلى إنشاء مشاريع الطاقة المتجددة وأنها تسعى جاهدة لرفع القدرة المخصصة للقطاع، مشيرا إلى ضرورة التكاتف لتحسين مستوى الجباية وتقليل الفاقد الفني وغير الفني في الشبكات.

بدوره، قدم مدير عام المركز الفلسطيني لأبحاث الطاقة أيمن إسماعيل، شرحا مبسطا عن الأنظمة والقوانين التي تحكم قطاع الطاقة المتجددة، مؤكدا أن كل القوانين الصادرة عن الحكومة الفلسطينية نافذة في غزة، كما أطلع الوفد الضيف على آخر مستجدات مشاريع الطاقة الشمسية في غزة.

من جانبها، أكدت أبو دقة ضرورة رفع مستوى الكوادر العاملة في مجال الطاقة الشمسية في غزة وإطلاعهم على أحدث التقنيات.

 وقال شاهين: إن الهدف من هذه التدريبات هو النهوض في قطاع الطاقة في غزة من أجل تخفيف حدة أزمة الكهرباء. وأشار إلى أهمية العمل على تحسين شبكات الكهرباء وتطوير مشاريع الطاقة الشمسية في آن واحد.