رام الله - النجاح -  اعلنت سفيرة فلسطين لدى ايطاليا مي كيلة ان الرئيس محمود عباس سيصل ايطاليا في الثاني من الشهر المقبل في زيارة رسمية تستمر يومين.

وقالت كيلة في تصريحات لاذاعة "صوت فلسطين" ان الرئيس سيصل روما في الثاني من الشهر المقبل، وفي اليوم التالي سيكون له اجتماعات هامة في دولة الفاتيكان مع قداسة الحبر الاعظم البابا فرانسيس ومن ثم سينتقل الى القصر الجمهوري حيث سيعقد لقاءً مع الرئيس الايطالي سيرجو ماتّاريلا وسيليه دعوة غداء على شرف الرئيس محمود عباس.

واضافت كيلة "ان الرئيس سينتقل بعد ذلك الى رئاسة الوزراء الايطالية وسيكون له لقاء خاص مع رئيس الوزراء الايطالي جوزيبي كونتي".

ووصفت كيلة زيارة الرئيس الى روما بالهامة قائلة "تعتبر زيارة مفصلية وتاريخية وخاصة اننا بحاجة الى مزيد التواصل مع الاتحاد الاوروبي من اجل تصليب الموقف تجاه القضية الفلسطينية وهو الهدف الاساسي من زيارة السيد الرئيس".

واضافت سفيرة فلسطين لدى ايطاليا ان الملف الاساسي في زيارة الرئيس هو الملف الفلسطيني ليس على اساس العلاقات الثنائية فقط، وانما ما بين

فلسطن والاتحاد الاوروبي وتأثير دولة ايطاليا على الاتحاد الاوروبي ومختلف دول العالم باعتبارها احد الدول الخمس التي أسست الاتحاد الاوروبي ولها تأثير هام.