غزة - النجاح - أكدت الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال – فلسطين، اليوم الخميس، أن قوات الاحتلال الإسرائيلي قتلت منذ العام 2000 ولغاية الآن، 2070 طفلًا بالضفة االغربية المحتلة وقطاع غزة.

وأوضحت الحركة العالمية، خلال مؤتمر صحفي عقدته بمدينة البيرة، بمناسبة مرور (29 عامًا) على توقيع اتفاقية حقوق الطفل، أن الاحتلال الإسرائيلي يواصل محاكمة مئات الأطفال سنويًا، بجلسات محاكمة تفتقر للعدالة، فيما أشارت الحركة إلى وجود عمالة للأطفال داخل المستوطنات.

وأضافت أن قوات الاحتلال قتلت منذ بداية العام الجاري 52 طفلًا في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة، مشيرةً إلى وجود معطيات تؤكد أن إطلاق النار على الشهداء كان بقصد القتل.

وأكدت الحركة أن سلطات الاحتلال تواصل محاكمة ما بين 500 و700 طفل أمام المحاكم العسكرية كل عام، في ظل افتقار للحقوق الأساسية للمحاكمة العادلة، وما يتخلله الاعتقال من تعذيب وعزل انفرادي وحرمان من أبسط الحقوق.