النجاح - قمعت قوات الاحتلال، اليوم الثلاثاء، اعتصاما سلميا للصحفيين دعا له المكتب الحركي للصحفيينونقابة الصحفيين، تضامنا مع مراسل تلفزيون فلسطين علي دار علي المعتقل في سجون الاحتلال.

والقى جنود الاحتلال قنابل الغاز والصوت نحو الصحفيين لتفريقهم واجبرهم على مغادرة المكان.واعتصم عدد من الصحفيين أمام معتقل عوفر للمطالبة بالافراج عن الصحفي دار علي، الذي اعتقله الاحتلال بسبب عمله الصحفي.

ولا تزال سلطات الاحتلال تعتقل 18 صحفيا في سجونها، في اطار سياسة حكومية أقرتها منذ عام ونصف بملاحقة الاعلام الفلسطيني.

وقال المشرف العام على الاعلام الرسمي، أحمد عساف إن الاعتصام أمام معتقل عوفر حيث يعتقل دار علي، يأتي للتأكيد أن الاحتلال يشن حربا ضد الاعلام الفلسطيني.